يعد الشمع هو أحد الوسائل الشائعة والتي تستخدم في ازالة شعر الوجه والجسم. قد يمنحكِ الشمع تلك النتائج التي تحلمين بها في بشرة خالية تماما من الشعر خلال وقت بسيط، لكن إلى جانب مميزاتها المختلفة، فلتلك الطريقة بعض العيوب. بالنسبة لأغلب النساء، قد يكون الشمع هي الوسيلة المثالية لإزالة الشعر الزائد من مناطق الجسم المختلفة كاليدين، الساقين، الإبطين وغيرها، لكن بالنسبة للوجه قد يكون الأمر صعب قليلا.

قبل أن تقرري اختيار الوسيلة المناسبة في ازالة شعر الوجه ما بين الشمع أو الوسائل الأخرى كالشفرات، الخيط أو الليزر، عليكِ أولا أن تعرفي أهم مميزاته وعيوبه. من خلال المقال التالي، سنتعرف معا إلى أهم مميزات وعيوب الشمع.

أهم مميزات ازالة شعر الوجه بالشمع:

1- نتائج استخدام الشمع في ازالة شعر الوجه هي نتائج فعّالة تدوم لفترات طويلة تصل إلى أكثر من أسبوعين بحسب معدل نمو الشعر وملمس البشرة.

2- مناسب تماما للنساء والفتيات ممن تعانين من النمو الزائد لشعر الوجه، حيث يساعد على إزالة كمية هائلة من الشعر خلال الاستخدام الواحد.

3- تنعيم شعر الوجه، فبعد استخدام الشمع في ازالة شعر الوجه، ينمو الشعر بملمس ناعم تماما على عكس استخدام الشفرات. حيث تتسبب الشفرات في نمو الشعر بشكل كثيف ولون داكن.

4- وسيلة اقتصادية وموفرة دون الحاجة لتحمل الكثير من النفقات. حيث تتوافر الكثير من أجهزة الشمع المنزلية بأسعار مناسبة التي يمكنك استخدامها في ازالة شعر الوجه بطريقة بسيطة وآمنة.

5- أكد البعض أن استخدام الشمع في ازالة شعر الوجه يساعد على ضعف البصيلات، مما يقلل من نمو الشعر مع مرور الوقت.

أهم عيوب استخدام الشمع في ازالة شعر الوجه:

1- لا ينصح به لصاحبات البشرة الحساسة، فقد يتسبب في تهيج واحمرار الجلد.

2- في بعض الحالات، قد يصاحب الشمع بعض التورمات البسيطة وحبوب الوجه.

3- وسيلة مؤلمة بعض الشئ، كما يزيد الألم في حالة ازالة شعر الوجه مقارنة بمناطق الجسم الآخرى.

4- يحتاج الأمر لإتقان استخدام الشمع على بشرة الوجه قبل استخدامه لإزالة الشعر الزائد وإلا ينتهي الأمر مع بعض الجروح وحروق الجلد.

5- قد تظهر بعض الآثار الجانبية خلال 24 – 48 ساعة بعد استخدام الشمع. حيث تصبح البشرة أكثر عرضة للتلف خلال تلك الفترة، فتتفاعل مع أشعة الشمس الحارقة، الأتربة، الملوثات والعوامل الخارجية.