لطالما عرفت علامة Atkinsons البريطانية بعطورها الفاخرة منذ إصدارها في عام 1799. وقع اختيار عطاريها مؤخرا على العود ليكون المكوّن الأساسي لعطرها الأحدث والذي تم إصداره بإسم His Majesty The Oud أو عطر جلالة العود. بالطبع، يعد العود من أفخم وأثمن النوتات العطرية الشهيرة في البلاد العربية نظرا لارتفاع تكلفته، مما جعله الخيار الأكثر رواجا بين ملوك وأمراء العرب والأثرياء منهم. لكن خلال السنوات الأخيرة، تمكن زيت العود من اقتحام السوق الأوروبية ضمن المكونات العطرية الأكثر استخداما، مما زاد من الإقبال عليه.

يرمز عطر جلالة العود إلى شخصية الملك فيصل الأول أحد قادة الانتفاضة العربية خلال الفترة من 1915 – 1918، كما تميز بالكاريزما الأنيقة والشخصية القوية التي خلدت ذكرى لا تنسى في عقول الكثير من سكان شبه الجزيرة العربية. بعد مرور قرن على الانتفاضة العربية، كرست الدار البريطانية عطرها الجديد لتخليد ذكرى الملك.

تركيبة عطر جلالة العود

عطر His Majesty The Oud هو عطر مبتكر بتركيبة غريبة تجمع بين العود ولمسات من الجلود الداكنة، كما تضم بعض النفحات المتناقضة من الفانيليا والياسمين مع البنزوين، الكومارين، الشوكولاتة، زيت العرعر وزيت العود. تركيبة عطرية تدل على الترف والرفاهية تحفظ التقاليد العربية بين طياتها.

الغريب حول تركيبة العطر الجديد أنها لا تبدأ بأي نوتات افتتاحية، فتبدأ رائحة العطر بشكل مباشر بنوتات القلب الذي ينبض بنفحات الأوجينول مع الأيزوجينول مع القليل من الشاي الأسود البريطاني، لكنه لا يشبه في الواقع شاي إيرل غراي الشهير مع البرغموت، لكن يشبه الشاي الأسود مع الحليب.

في أساس العطر القوي، تبرز رائحة الفانيلا والمسك مع النفحات الفواحة من اللافندر، النعناع، الفانيلا وعشبة العرقسوس.

تطبيق العطر

تطبيق العطر مع لمسة من زيت العود الأصلي يمنح نتائج مبهرة وثبات قوي. قطرة صغيرة من الزيت تتغلب على أي كمية من أي من عطور Atkinsons Perfumes.

القارورة العطرية

تماما كتركيبة العطر الفاخرة، يأتي العطر في قارورة عطرية ثمينة باللون الذهبي مع علامة Atkinsons الأصلية المصقولة على الزجاجة داخل دائرة باللون الأسود. غطاء الزجاجة مزين بالزخارف الهندسية باللون الذهبي الأنيق.