توفي المصمّم الفرنسيّ الأرستقراطيّ أوبير دو جيفنشي Hubert De Givenchy عن عمر 91 عامًا، هو مبتكر “الفستان الأسود القصير” الأيقونيّ الذي ارتدته الممثلة الشهيرة أودري هيبورن Audrey Hepburn في فيلم Breakfast at Tiffany. وقد أصبحت هيبورن ملهمته، هو الذي صمّم لها أزياء عدّة لأفلامها.

“إنّه أكثر من مصمّم بكثير، هو صانع للشخصيّة”، هذا ما قالته هيبورن عن المصمّم الأسطوريّ جيفنشي صاحب أزياء الهوت كوتور التي تفيض أناقةً ورقيًّا.

وعلى غرار هيبورن، ارتدت أبرز نجمات هوليوود من أزيائه أمثال إليزابت تايلور Elizabeth Taylor وغريس كيلي Grace Kelly.

ولم تكن الأناقة مجرّد مهنة يمتهنها بحرفة عالية، إذ كان يُعرف بأنّه المصمّم الفرنسيّ الأرستقراطيّ الأنيق قلبًا وقالبًا، هو الذي ولد في عائلة فرنسية نبيلة وتبع شغفه للأزياء منذ طفولته. وكان تأثّره كبيرًا بالمصمّم العالميّ بالينسياغا Balenciaga.

بدأت شهرة جيفنشي عام 1950، بعد أن كانت أجمل سيّدات العالم يرتدين من تصاميمه، وعام 1952 افتتح دار Givenchy، وقد عُرف بإدخاله فكرة الأزياء المنفصلة ليعطي للمرأة حريّة أكبر في اختيار أزيائها. وذاع صيته لكونه أحد أبرز المصمّمين الذين ابتكروا عطرهم الخاص. عطور لا تزال ابتكاراتها تمكلأ الدنيا وتشغل الناس.

وابتكر جيفنشي خطًّا خاصًّا بالرجال، وانتقل إلى نيويورك حيث تعرّف إلى جاكلين كينيدي التي ارتدت هي أيضًا من أزيائه. ولا تزال “السجادة الحمراء” تشهد على أبرز ابتكاراته في حفلات توزيع جوائز الأوسكار.

عام 1970، ولج عالم المفروشات وتصاميم الديكور.
وعام 1988، باع جيفنشي داره إلى العلامة الفاخرة LVMH، وبعدها بسنوات قليلة تقاعد.
أمّا اليوم، فدار جيفنشي حزينة لرحيل “عبقري الأزياء الراقية” و”أيقونة الهوت كوتور Haute Couture” أوبير دو جيفنشي.

Audrey Hepburn
Grace Kelly
Elizabeth Taylor
03